مؤسسة نادي العشرة ملايين Overpopulation Awareness is the website of

Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background

World population

earth

المؤسسة

نادي العشرة ملايين

أسس مجموعة من الأفراد العاديين في هولندا الذين يعتبرون الزيادة السكانية قاسم مشترك بين معظم المشاكل الاجتماعية مؤسسة نادي العشرة ملايين(Stichting de Club van Tien Miljoen):  يخلق الضغط المفرط للأعداد الاحتقان والتوتر، ويؤدي الاستهلاك الحالي في أوروبا إلى مستويات ضخمة من التلوث البيئي. وتهدف المؤسسة إلى نشر الوعي العام بضرورة خفض أعداد منطقتنا بشكل كبير إذا ما أردنا في أي وقت بدأ التعامل مع كل المشاكل الأخرى التي - بإيضاح طفيف فقط - يمكن أن ينظر إليها على أنها أعراض لمشكلة الزيادة السكانية الأهم.

ولم تأتي المناقشة على هذا النحو بجديد. ويميل الناس إلى تجاهلها لأن بها سبب واحد سليم جدًا: وقد تمسكت بها الجماعات اليمينية المتطرفة لأغراض خاصة بها ولا يرغ أحد ذهنه قويم في أن ينضم إلى هذه الجماعات وأفكارهم الخاطئة التي تجعل الناس تختلف مع بعضها البعض.   وليس حجم الزيادة السكانية التي نعاني منها في أوروبا بسبب بعض الملايين الذين هاجروا إلى هنا خلال العقود الأخيرة. ويرجع السبب، بشكل كبير، إلى أن معدل الأوروبيين الأصليين أنفسهم قد تضاعف خلال القرن الماضي أو نحو ذلك. وهذه هي القضية الأساسية التي نبحث عن حل لها. وفي حين أنه من المستحيل تجاهل الهجرة عند وضع المقترحات لسياسة سكانية مقبولة على الصعيد الوطني والأوروبي وحتى على الصعيد العالمي (كما يجب علينا بشكل واضح)، ويجب أن يمثل الهدف الرئيسي في الحد من عدد المواليد الزائد في جميع النواحي.

جنسية مؤسستنا هولندية، وتنوي العمل داخل هولندا. وتعتبر بلدنا واحدة من أكثر البلدان المكتظة بالسكان في العالم، وبدأنا في محاولة إقناع الرأي العام الهولندي على المستوي العام ومن في يده السلطة خصوصًا أن الشعب الهولندي بحاجة إلى أن ينخفض من المستوى الحالي لأكثر من 16 مليون إلى 10 مليون ليبدأ في التعافي، ومن المحتمل جدًا أن هذا الرقم أقل بكثير من الرقم القادم في مرحلة لاحقة. وتم تحديد الأسباب والأساليب التي نأمل في يتم أتباعها في الوثائق المرفقة. ونحن عازمون على الصعيد الأوروبي والعالمي على العمل معًا مع منظمات لها نفس التفكير في بلدان أخرى. ونعتقد أن المعلومات المذكورة أعلاه تندرج تحت اهتمامات قرائك.

بول جيه. جيربراندس، الرئيس